الجمعة , يوليو 12 2024

فقدان لاعبين من اتحاد طنجة في حادث انقلاب زورق على شاطئ المغرب

تواصلت معاناة عائلات وأنصار نادي اتحاد طنجة لكرة القدم، بعد مرور أكثر من 36 ساعة على فقدان اللاعبين عبد اللطيف أخريف وسليمان الحراق في حادث انقلاب زورق خلال رحلة استجمام قبالة شاطئ “ريستينغا” بمدينة المضيق شمال المغرب.

وفقًا لمصادر مطلعة، بدأت فرق البحرية الملكية والدرك البحري عمليات البحث في البحر، لكن توقفت بسبب الظروف الجوية السيئة، ما أثر على جهود الإنقاذ. وفي الساعات الأولى من صباح الاثنين، استأنفت العمليات بمشاركة مروحيات وقوارب متخصصة.

عائلات اللاعبين وأنصار النادي ينتظرون بقلق على شاطئ مارينا سمير، حيث يأملون في العثور على المفقودين رغم تضاؤل الفرص. رئيس اتحاد طنجة محمد الشرقاوي نفى الأنباء التي تحدثت عن العثور على أحد اللاعبين ميتًا، مؤكدًا استمرار جهود البحث.

الزورق كان يحمل خمسة لاعبين، حيث نجا ثلاثة منهم بفضل جهود الوقاية المدنية، فيما يبقى البحث متواصلًا عن عبد اللطيف أخريف وسليمان الحراق اللذين لا يزالا في عداد المفقودين.

هذه الحادثة أثارت حزنًا وقلقًا كبيرين في الوسط الرياضي والمجتمع المحلي، مع التمنيات بأن يتم العثور على اللاعبين بسلام.

المصدر: صحيفة “ميرور”

شاهد أيضاً

أفغانستان ترفض الاعتراف بفريق السيدات في الأولمبياد

رفضت السلطات الأفغانية الاعتراف بالفريق النسائي في دورة الألعاب الأولمبية 2024 بباريس، وفقا لتصريحات أتال …