الأحد , مارس 3 2024

طرق لتجنب الوقوع ضحية للوحدة

وفقا للدكتور ألكسندر كولمانوفسكي أخصائي علم النفس، لتجنب الشعور بالوحدة يجب على الشخص إجبار نفسه على التواصل مع الآخرين وإظهار قوة إرادة في ذلك ويشير الأخصائي، إلى أن الوحدة تشكل خطورة على الصحة لأنها تؤدي إلى الاكتئاب والإجهاد والأمراض المرتبطه بهما. ولكي لا يصبح الشخص ضحية للوحدة يجب أن يعيد النظر في علاقاته مع الآخرين والضغط على نفسه وإحاطة نفسه بالأصدقاء والمعارف

ويقول: “يجب على الشخص أن يحاول بذل ما يكفي من الضغط على نفسه حتى يشعر الناس بالرضا والراحة في العلاقة معه. أي يجب أن يضع نفسه في مكان الشخص الذي سيطلب منه المساعدة دائما” ويصف الخبير الوحدة بأنها “الضوء المنعكس”، مؤكدا أنها نتيجة لموقف المرء تجاه الناس. مشيرا إلى أن رفض التواصل مع الناس يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب ويقول: “غالبا ما يصاب الشخص بالاكتئاب على وجه التحديد عندما يجلس ساكنا وينتظر أن يهتم به شخص ما، يريد التعرف عليه وعلى عالمه الداخلي الغني” ويشير الأخصائي في الختام إلى أن الوحدة يصاحبها الإجهاد وأمراض نفسية عديدة

شاهد أيضاً

دراسة: الأفيال الآسيوية تدفن صغارها النافقة وتبكيها

تدفن الأفيال الآسيوية صغارها النافقة وتبكيها بصوت مرتفع، على ما بيّنت دراسة أجراها علماء هنود …